الأكثر قراءة

أحببتِه لدرجة أخافته! لم يكن قادراً على ضمّك إلى قائمة نسائه، ولم يتمكّن من الابتعاد عنك.

البكاء وحده لا يُظهر أنك ضعيف، ولكنّه يُظهر أنّك احتملت فيما مضى أكثر ممّا يلزم.

تتضاعف مصيبة الموت حينما تطال أحد الوالدين، فهما أغلى مَا في الوجود، وبفقدهما يفقد الإنسان شيئاً من روحه إن لم تكن كلّها، وفيما يأتي بعض عبارات التعزية المناسبة في هذا الموقف:

ارْحَم نَفسَك من الحِقْدِ فإنّه عَطَب، نارٌ وأنتَ الحَطَب.

لم أشأْ أن أبدأَ أولَى رسالاتِي لكَ بالعِتاب، يا حبيباً من أغلى الأصحاب، ولكن اعلِمْ أنّني أفقِدُ روحِي رويداً رويداً وقتما تبتعِد عنّي كلّ يومٍ ولا تَذكُرُني بقلبِك.

إنّا لله وإنّا إليه راجعون، عظّم الله أجركم، رحم الله أباك، وجعل مثواه الجنّة، اللّهم أكرم نزله.

"لا تحزن إن الله معنا” اهمس بها لقلبك عند كل منعطف، عندما تراه يتهاوى ويختنق، أهمس له بها كي يصمد في وجه الحياة، كيلا ينكسر.

الوحدة أفظع فقر.

إذا اردتَ الرحيل فارحل، ولكن لا تُفكّر بالرجوع، فطريق العودة لن يكن يوماً كما تركته.

التبريرات لا تغيِّر في الخيبة شيئاً.